المعدة

المعدة,جرثومة المعدة,قرحة المعدة,سرطان المعدة,الهضم,قناة,علاج,القولون,الصحة,الكبد,العربية,السمنة,التهاب المعدة,الم,صحة,الجزيرة,الطب,الفم,بالاعشاب,الحموضة في المعدة,جرثومة المعده,اعراض سرطان المعدة,اعراض,البطن,علاج جرثومة المعدة,التخسيس,أعراض جرثومة المعدة




المعدة

إذا كان المخ هو محرك الجسم، فالمعدة هي المحرك للجهاز الهضمي، لذا جأتكم بخضر أو فواكه مهمة ومفيدة للجسم.

البروكلي يقوي الجهاز الهضمي: 

يرفع تناول البروكلي فعالية الجهاز العضمي، خاصة المعدة والأمعاء. وأكد الباحثون من جامعة "ليفربول"أن تناول الألياف المستخلصة من البروكلي مفيد للغاية في مكافحة البكتيريا خلال مسارها في الأمعاء. إضافة إلى أنه نوع غني بالفيتامينات والمواد المعدنية.ما عزز الدفاع الطبيعي للجسم ضد الإصابة بالتهاب الأمعاء. وتجدر الإشارة إلى أن دراسات وأبحاث عده سبق لها أن أكدت على أهمية الدور الفعال لتناول البروكولي في الرفع من مناعة الجسم. ومكافحة عددد كبير من السرطانات والأشكال الإلتهابية للجسم.

الصبار يخفض نسبة السكر بالدم: 

يخفض الصبار أو ما يسمى "بالهندية باللهجة المغربية"، نسبة السكر في الدم. لأنه يحتوي على نسبة عالية من البوتاسيوم. وبعض المواد التي تزيل الكولسترول من الدم. وقد يساعد هذان العاملان على جعل نسبة السكر في الدم تنخفض. كما أن بعض المواد الأخرى الموجودة في الصبار تلعب دور هرمون الأنسولين، ونصح باحثون المصابين بالسكري من النوع الثاني أن يتناولوا أوراق الصبار على شكل حساء أو عصير لانها تخفض نسبة السكر بالدم فور استهلاكها.
كما أن الصبار يزيل الطفيليات من الأمعاء، ويحد من السمنة ضمن إطار نظام غذائي متكامل خال من الدسم والسكريات الصناعية، إلى جانب ممارسة الرياضة.

الفراولة تنظم إفرازات المرارة: 

تساعد الفراولة على بناء الأنسجة، وتسهل الهضم وتنشط المعدة. وتعد منظفا جيدا للدم ومضادا للسموم، وتنظم إفرازات المرارة وتستعمل ضد النزيف، وتساهم في صفاء البشرة، وطراوة الجسم.
إضافة إلى أن لها فائدة كبيرة في علاج الإسهال، وأمراض الكبد، وامراض المثانة، ويستطيع عصير الفراوله إزالة صفرة الأسنان والترسبات واالتي تتراكم عليها.
لكن ينصح خبراء الجلد الأشخاص الذين يعانون من الحساسية المفرطة بعدم تناولهم الفراولة، لأنها قد تظهر بعض الأمراض الجلدية على أجسامهم.

زيت أركان يعالج بعض أنواع السرطان:

يحتوي زيت أركان على مضادات التأكسد، التي تأكد علميا أنها تمنه الإصابة ببعض أمراض السرطان، وأمراض القلب والشرايين والبروستات، تضخم الغدد اللمفاوية.
كما أن لها خاصيات مضادة للإلتهاب والروماتيزم وأمراض الأطفال، ويحمي الجهاز الهضمي . إضافى إلى تميزه بنكهة رائعة في المطبخ، خاصة لأطباق اللحم أو السمك أو السلطات. وتم تصنيف الأركان التي تختص بها منطقة سوس منذ عام 1999 ضمن التراث العالمي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم "اليونيسكو".

ليست هناك تعليقات:

آخر الموضوع

جميع الحقوق محفوظة لــ وجهات نظر بالحياة 2019 ©