اليك كتابى اليوم: فكر تصبح غنيا (نابوليون هيل)


نابليون هيل,كتاب مسموع,كسب المال من الانترنت,كتاب,فكر تصبح غنيا,ربح المال,الربح من الانترنت للمبتدئين,الربح من الانترنت,تنمية بشرية,طرق الربح من الانترنت,الربح من الانترنت بدون راس مال,النجاح,كتب علم نفس,المال,كتاب صوتي



اليك كتابى اليوم: فكر تصبح غنيا (نابوليون هيل)

كتاب من كتب التنمية الذاتية وتطوير المهارات الشخصية مفيد جدا.تعلمت منه الكثير"فكر تصبح غنيا"من تأليف نابليون هيل ،يتحدث في مجال التوجيه نحو تحقيق الإنجازات الشخصية والإستقلاقية المادية.
يضم هذا الكتاب المعادلات التي تقود إلى النجاح للأشخاص الذين يرغبون بقوة في جمع المال والحصول على الرضى والغنى الروحي الذي تحققهما الإنجازات والمكاسب.
في هذا الكتاب يؤكد الكاتب أنه بإمكان أي شخص تحقيق ثروة.حتى لو كان فقيرا،كما يعطينا المفتاح الغامض الذي سيجعلنا نفتح أي باب لأي فرصة يمكن لعقلك أن يتصورها وذلك من خلال التحكم بعقلك وبالتالي التحكم بمصيرك.ويمكن أن تبدأ من الأن من خلال تتبع قوانين النجاح وطرد الأفكار السلبية،وفهم وتطبيق 13 مبدأ للنجاح:
  1. الأفكار هي أشياء ملموسة:
يوضح الكاتب هنا أن الأفكار هي أشياء ملموسة حقا وتصبح قوية عند تحقيقها خصوصا عندما يتم مزجها بوضوح الهدف والمثابرة،والرغبة المشتعلة لترجمتها لأمور مادية.

     2. الرغبة:

الرغبة هي نقطة بداية لتحقيق كل الإنجازات والخطوة الأولى نحو الثراء.فالكاتب مؤمن بقوة الرغبة المدعومة بالإيمان لأنه شاهد هذه القوة التي رفعت رجالا من أدنى المناصب إلى أعلى مراكز الثراء والسلطة.
هنا يحاول ان يوضح أنا الرغبة الشديدة هي الصورة الواضحة لما سوف تصبح عليه في يوم ما.

    3.الإيمان:

تصور الرغبة والإيمان بتحقيقهما هما الخطوة الثالثة إلى الغنى. 
عندما تمزج الحب والإيمان معا يكون لهما الثأثير في تلوين الفكرة بطريقة توصيلها إلى العقل الباطن بسرعة،حيث تتحول إلى معنى روحي.فمشاعر الحب والإيمان هي الأقوىمن بين كل المشاعر الإيجابية الرئيسية.

    4.الإقتراحات الذاتية التلقائية:

التأثير في العقل الباطن هو الخطوة الرابعة لتحقيق الثروة.
الإقتراحات التلقائية هي الصلة التي تربط بين جزء من العقل الذي يحصل فيه الفكر الواعي، وبين الجزء الذي يستخدم كمركز لعمل العقل الباطن.
الأفكار المهيمنة تصل إلى العقل الباطن وتؤثر فيه.فكل عقبة وكل فشل وكل إحباط يحمل معه بذور منفعة أقوى.

   5.المعرفة المتخصصة:

التجارب والملاحضات هي الخطوة الخامسة لتحقيق الثروة.
في هذا الفصل يخبرنا الكاتب انه هناك المعرفة العامة والمتحصصة،فالمعرفة لا تجلب المال إلا إذانظمت ووجهت بذكاء عبر خطط عملية للتنفيذ والوصول إلى الغاية المحددة التي هي تحقيق ثروة.فالمعرفة هي قوة كامنة تصبح قوة فعلية عندما توضع في إطار خطط محددة للعمل.

   6.الخيال:

مشغل العقل وهو الخطوة السادسة لتحقيق الثروة.
يوضح لنا الكاتب بهذا الفصل قيمة الخيال فهو الورشة التي تصمم فيها كل الخطط التي يضعها الإنسان لإعطاء الدافع أو الرغبة شكرا وإطارا ومسارا تنفيذيا من خلالا الوظيفة التخيلية للعقل.
   7.التخطيط المنظم:

تبلور الرغبة في النشاط والعمل هو الخطوة السابعة لتحقيق الثراء.
ينصحنا الكاتب هنا بأن نصنع تحالفا مع مجموعة من الأشخاص الذين تحتاج إليهم لتصنع وتنفذ خططك لتحقيق الثروة.حيث تستعمل مبدأ المجموعه العقلية.

   8.اتخاذ القرارات:

التغلب على المطاطة هي هالخطوة الثامنة لتحقيق الثروة.
يأكد الكاتب بهذا الفصل أن النقص في القدرة على اتخاذ القرارات هو سبب الفشل، ولذى انتهاؤك من قراءة هذا الكتاب، سوف يمكنك من امتلاك فرصة اختبار لقدرتك للوصول إلى قرارات سريعة وواضحة ومحددة.

   9.المثابرة:

الجهد المتواصل والضروري هو الخطوة التاسعة لتحقيق الثروة.
يقول الكاتب أن المثابرة هي العامل المتواصل والضروري ضمن إجراء تحويل الرغبة إلى مايساويها ماليا،وأساس المثابرة هو قوة الإرادة.وعندما تمزج الرغبة بقوة الإرادة جيدا فإنهما يكونان ثنائيا لا يقاوم.

   10.قوة الدماغ المفكر أو المجموعة العقلية:

القوة الدافعة هي الخطوة العاشرة لتحقيق التروة.
يؤكد الكاتب بهذا الفصل أن الخطط تبقى جامدة وغير مفيدة من دون القوة الكافية لتحويليها إلى عمل.وفي هذا الفصل يصف الوسيلة التي يمكن بواسطتها لأي شحص أن يحقق القوة ويطبقها.

  11.العقل الباطن:

العقل الباطن صلة الوصل لتحقيق الثروة.
يتكون العقل الباطني من حقل الوعي بتم  فيه تسجيل كل دافع فكري يصل إلى العقل الواعي من خلال أي من الحواس الخمس.ويمكن من خلال االعقل الباطني استذكار الأفكار أو سحبها تماما كما يحصل عند سحب أي رسالة من أي ملف.

  12.الدماغ:

محطة بث واستقبال فكري وهو الخطوة الثانية عشر لتحقيق الثروة.
عليك بالإعتراف بقوة الدماغ وإعطائه وظيفة في عملية الإنجاز، فالدماغ يمكن أن يجلب لك كل ما تريده.

  13.الحاسة السادسة:

مدخل إلى معبد الحكمة وهو الخطوة الثالثة عشر لتحقيق الثروة.
المبدأ 13والأخير في هذا الكتاب وهو الحاسة السادسة التي يمكن للذكاء المطلق بواسطتها أن يتصل طوعيا دون أي جهد أو متطلبات بصاحب تلك الحاسة أو أي شي أخر.

  14.أشباح الخوف الستة:

اعرف مخزون قدراتك ونفسك .


قبل أن تتمكن من وضع أي جزء من هذه الفلسفة قيد الإستعمال الناجح يجب أن يكون عقلك جاهزا لاستقباله وهذا ليس صعبا بل يبدأ بدراسة وفهم الحالات الثلاث التي يتوجب عليك إبعادها عن طريقك: التردد.الشك.الخوف.

تحميل الكتاب الذي يعتبر من أشهر كتب التنمية الذاتية وتطوير المهارات الشخصية فكر تصبح غنيا




TAG

عن الكاتب :

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *