القائمة الرئيسية

الصفحات

عمر الفتى الصالح: الأمر بالمعروف 3


الشيخ,السعودية,الصالحين,الإسلام,محمد,الله,الصلاة,هيئة الامر بالمعروف,العريفي,الجزيرة,علامات الساعة الكبرى,صالح,العثيمين,طالب يعلم المدرسين,مسألة,الكويت,علامات الساعة الصغرى والكبرى,اجمل درس فس العالم,علامات الساعة,عثيمين,ولي العهد السعودي
الامر بالمعروف: دوامة الإدمان


الامر بالمعروف: دوامة الإدمان

اشتم عمر رائحة غريبة تفوح من أحد التلاميذ الذين يدرسون معه في القسم نفسه، إنها رائحة السجائر، أحس عمر بأن زميله في القسم يقود نفسه نحو دوامة الإدمان، والتي يصعب الخروج منها بسهولة، ويؤدي الإنسان الثمن غاليا من صحته ونقوده جراء الإنجراف وراء التدخين والمخدرات، وأحس عمر بالمسؤولية تجاه صديقه قبل أن يغرق في هذه الدوامة، لذلك أحضر له في الغد كتيبا صغيرا يتحدث عن أضرار التدخين، وفيه صور تبين أضرار التدخين الصحية والنفسية، في البداية تلعثم صديقه عندما أعطاه الكتيب، لكن عمرا بادره بالقول: إنه هدية مني، وأرجو أن تقبلها، وأن تستفيد منها، كما أرجو أن تعتني بنفسك وصحتك، وأن تحذر من أصدقاء السوء.
تأثر الصديق بكلمات عمر كثيرا، ووعده أن يعمل بنصائح الكتاب، وأن يتجنب أصدقاء السوء.


الشيخ,السعودية,الصالحين,الإسلام,محمد,الله,الصلاة,هيئة الامر بالمعروف,العريفي,الجزيرة,علامات الساعة الكبرى,صالح,العثيمين,طالب يعلم المدرسين,مسألة,الكويت,علامات الساعة الصغرى والكبرى,اجمل درس فس العالم,علامات الساعة,عثيمين,ولي العهد السعودي
الامر بالمعروف: كيفية الوضوء

الامر بالمعروف: كيفية الوضوء

شاهد عمر طفلا في مثل عمره يتوضأ في المسجد، لكنه لا يعرف الطريقة الحصيحة للوضوء، فيغسل رأسه قبل يديه، احتار عمر في أمره، هل ينبهه إلى خطئه، أم لا؟ فربما لن يقبل الطفل نصيحته، وربما قد يشعره بالإحراج بسبب نصحه، لكنه عزم على توجيه النصح له، فهذا يدخل ضمن االأمر بالمعروف، تقدم نحوه مبتسما، وبعد أن سلم عليه سأله: هل يمكن أن أنبهك إلى أمر مهم؟
نظر إليه الطفل مستغربا ورد: نعم ما الأمر؟ هنا خاطبه عمر بصوت خافت حتى لا يسمعه الآخرون: لاحظت أنك لا تحافظ على ترتيب مراحل الوضوء، إذ يجب أن نبدأ باليدين أولا ثم المضمضة فالإستنشاق والإستنثار.
هنا قاطعه الطفل قائلا: معك حق، فأنا كنت متهاونا في الصلاة واليم فقد بدأت تأديتها، ولا أعرف كيفية الوضوء.
فرح عمر بالتجاوب الإيجابي للطفل، وقرر أن يعلمه الوضوع، فبدأ عمر يتوضأ، والطفل يكرر ما يفعله عمر، وبعد أن انتهيا شكر الطفل عمرا، فما كان من عمر إلا أن قال له: هذا واجب وكلما احتجت معلومة فما عليك إلا أن تسأل فقيه المسجد، فهو رجل طيب لا يرد من يسأله في أمور الدين.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

محتوى الموضوع