مواقيت الصلاة

الطموح والنجاح

الطموح الطموح بالانجليزي الطموح والارادة االنجاح لطموح والنجاح الطموح هو الطموح الوظيفي الطموح والحلم الطموح الشامخ الطموح العالي الطموح تويتر الطموح والطمع الطموحات
الطموح والنجاح

الطموح والنجاح

لماذا معظم الناس تكره الروتين؟ في حين ان كلنا نمدح ونحب شرب القهوة أو النسكافي كل يوم صباحا؟
الروتين كلمة مرتبطة عند معظم الناس، بواقع سلبي، رغم أنها كلمة حيادية في معناها، فهي مجموعة خطوات مكررة قد تكون إيجابية أو سلبية، والموقف الذي أخذته من روتينك اليومي يتوقف على نوعية هذه الخطوات والأنشطة التي تمارسها، والتي تكررها، فالمشكلة ليست في التكرار، المشكلة فيما تكرره، فمثلا إذا كنت معتادا أن تسهر لوقت متأخر، وبالتالي يصعب عليك النهوض في وقت مبكر صباحا، وبالتالي يوم صعب لأنك لم تأخذ كفايتك من النوم، إذن من الطبيعي جدا أن تكره روتينك اليومي، والعكس صحيح بمعنى أنك معتاد أن تنام باكرا، إذن سهل جدا أن تقوم لصلاة الفجر، قراءة قرآن وممكن أن تنجز ولو جزء صغير من المهام المطلوبة منك قبل الإنطلاق للعمل، طبعا وجبة الإفطار في هدوء وسكينة، وهذا كله طبعا سيجعلك تحس أن الروتين هو طريق للنجاح.
الروتين الإيجابي مطلوب جدا، فمعظم الأمور المهمة في الحياة تحتاج إلى تكرار وإلى وقت واستمرارية لتحقيقها، ومن يظن أنه في يوم سيجتهدون بشدة، وسيحققون الهدف في وقت قصير هم واهمون، وما هي إلا حجة نفسية ليستمرون في المماطلة، فأي هدف بالحياة يحتاج إلى روتين يتكرر معظم الأيام، ليصل للنجاح، أولتحقيق طموحك الذي تصبو له، بل يكاد يكون الروتين هو الطريق الوحيد للوصول لأهدافك.
قال الرسول صلى الله عليه وسلم: "إِنَّ أَحَبَّ الأَعْمَالِ إِلَى اللَّهِ مَا دَامَ وَإِنْ قَلَّ". وذلك لأن القليل الدائم في الواقع "أكثر في مجموعه" من "الكثير المنقطع"، وهنا الروتين المطلوب الذي نتحدث عنه طبعا هو المداومة والتكرار للأفعال الإيجابية مهما كانت بسيطة، وهذا وحده ما يضمن تحقيق نتائج كبيرة، فأنت تحتاج لروتين يقربك من هدفك، وقد يكون روتينك الحالي يبعدك عنه، لذلك تذكر جيدا أن المداومة على الأفعال السلبية مهما كانت بسيطة لكن نتائجها غير محببة.









ليست هناك تعليقات:

آخر الموضوع

جميع الحقوق محفوظة لــ كلمات 2019 ©