القائمة الرئيسية

الصفحات

مرض كوفيد-19، لم يكن هناك أي علم بوجود هذا الفيروس،  هو مرض معد يسببه كوفيد 19 المُكتشف مؤخراً، وكل يوم يشهد العالم إصابات جديدة مؤكدة بمرض كوفيد 19 المستجد، هذه معلومات عن فمرض كوفيد 19 أعراضه وكيف ينتقل؟


ماهو مرض كوفيد 19 ؟
ماهو مرض كوفيد 19 ؟      

مرض كوفيد 19

كوفيد 19 هو فيروس يسبب للبشر حالات عدوى الجهاز التنفسي، تتراوح حدتها بين حالات نزلات برد شائعة وقد تصل في بعض الحالات إلى متلازمة الشرق الأوسط التنفسية، أو متلازمة سارس، وهو كذلك يسبب في مرض كوفيد 19، الذي اكتشف مؤخرا بعد تفشيه في مدينة ووهان الصينية في ديسمبر 2019.

هل مرض كوفيد 19 هو نفسه مرض سارس؟

السارس أكثر فتكا من مرض كوفيد 19، لكنه أقل عدوى منه بكثير، صحيح أنه هناك ارتباط جيني بين الفيروس المسبب لمرض كوفيد 19، والفيروس المسبب لمتلازمة التنفسية الحادة سارس، ولكنهما مختلفان، ولم يشهد أي مكان في العالم جائحة السارس منذ 2003.

اعراض مرض كوفيد 19

أعراض مرض كوفيد 19 الأكثر شيوعا تتمثل في:
  • الحمى.
  • الإرهاق.
  • السعال الجاف.
  • وقد يعاني بعض المرضى من الآلام والاوجاع، أو احتقان الأنف، أو الرشح، أو الم بالحلق أو الإسهال.
يصاب بعض الناس بالعدوى دون أن تظهر عليهم أي أعراض، وحتى بدون أن يشعورا بالمرض، و نسبة الشفاء من فيروس كورونا دون الحاجة إلى علاج خاص حسب منظمة الصحة العالمية هي (%80)، وعادة ماتبدأ هذه الأعراض تدريجيا، ثم تشتد حدة المرض عند شخص من كل ستة أشخاص يصابون بعدوى فيروس كورونا، ويعانون من صعوبة شديدة في التنفس.
وطبعا احتمالات الإصابة بمضاعافات فيروس كورونا الوخيمة، هم المسنين والمصابين بمشاكل صحية مثل ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والسكري، وحسب منظمة الصحة العالمية فإن نسبة الوفايات (%2) من الأشخاص الذين أصيبو بالمرض، لذا على كل من يحس بعرض من الأعراض السابقة الذكر التوجه لتلقي العناية الطبية.

كيف ينتشر مرض مرض كوفيد 19؟

ينتشر مرض كوفيد 19 عن طريق أشخاص آخرين مصابين بالفيروس، وهو يمكن أن ينتقل من شخص لآخر عن طريق النفس الي يخرج من المصاب بالمرض مع زفيره، أو عن طريق الرذاذ الذي يتناثر من الأنف أو الفم، عنندما يعطس أو يسعل المصاب بفيروس كورونا، كما يمكن يمكن لهذا الرذاذ الناقل لهذا الفيروس أن يسقط على الأسطح والأشياء المحيطة بالشخص، وحينها يمكن لأشخاص آخرون أن يصابوا بالعدوى عند ملامستهم لهذه الأشياء أو الأسطح، ومن ثم ملامسة أعينهم او أنفهم او فمهم، لذا فمن المهم جدا هذه الأيام على ترك مسافة أمان بين الاشخاص تزيد عن متر واحد (ثلاث أقدام على الأقل).

الوقاية من مرض كوفيد 19

بعد كل مافات اكيد الكل يتسائل: كيف يمكنني حماية نفسي ومنع انتشار مرض كوفيد 19؟
الوقاية من مرض كوفيد 19 سهلة جدا وغير مكلفة ويستطيع الجميع حماية نفسه وأهله ومجتمعه، يمكنك الحد من احتمال إصابتك بمرض فيروس كورونا  أو من انتشاره باتخاذ بعض الاحتياطات البسيطة:
  • تنظيف اليدين جيدا بانتظام، بفركهما بالصابون والماء، والمطهرات الكحولية، الذي من شأنه أن يقتل الفيروسات التي قد تكون على يديك.
  • دائما احتفظ بمسافة الآمان بينك وبين الناس، على الأقل متر واحد مايعادل ثلاث أقدام على الأقل، حتى تحمي نفسك عندما يسعل الشخص أو يعطس من الرذاذ المتناثر من أنفه أو فمه، وإذا كنت قريبا منه ستتنفس هذه القطيرات.
  • تجنب لمس عينيك وأنفك وفمك، اليدين تلمس العديد من الأسطح وبالتالي قد تلتقط فيروس كورونا، وإذا تلوثت اليدين فإنهما تكونان ناقلتين للفيروس إلى العينين أو الأنف أو الفم، وبالتالي يدخل الفيروس عبر هذه المنافذ إلى جسمك وتصاب بالمرض.
  • تأكد أنك وكل المحيطين بيك تتبعون ممارسات النظافة التنفسية الجيدة، وذلك بأن تغطي فمك وأنفك بكوعك المثني أو بمنديل ورقي عند السعال أو العطس، ثم التخلص على الفور منه، حتى تحمي نفسك وتحمي المحيطين بيك من مرض كوفيد 19.
  • إذا كنت مصابا بالحمى والسعال أو صعوبة في التنفس الجأ للرعاية الطبية، واتصل بالرقم الممنوح لك قبل التوجه إليه، واتبع توجيهات السلطات الصحية المحلية، ففي ظرفنا الحالي السلطات الوطنية والمحلية تتوفر على المعلومات الأحدث عن الوضع بمنطقتك، وبالتالي اتصالك المسبق سيجعلهم يوجهونك إلى انسب مرفق للرعاية الصحية، وكذلك ستساهم في منع انتشارمرض كوفيد 19.














ما هي احتمالات إصابتي مرض كوفيد 19؟

بالنسبة لمعظم الناس في معظم أنحاء العالم، لا يزال خطر الإصابة بعدوى مرض كوفيد 19 ضعيفا، لكن هناك بؤر في العالم (مدن او مناطق) ينتشر فيها المرض حاليا يكون فيها خطر الإصابة بالعدوى أعلى لدى الأشخاص الذين يعيشون فيها أو يزورونها، وهذا ماجعل السلطات الصحية والحكومات تتخذ اجراءات صارمة، لذا فكل المطلوب منك حاليا هو الإلتزام بكل القيود التي تفرض محليا سواءا من منع السفر والتنقل أو الابتعاد عن التجمعات الكبيرة، واهم شي إذا لم يكن شيئا ضروريا فجلوسك في بيتك أضمن لك، فتعاوننا مع بعض ومع الجهات العنية بمكافحة الأمراض هو الشيء الوحيد الذي سيحد من خطر الإصابة بمرض  فيروس كورونا.
يمكن احتواء جائحة مرض كوفيد 19 ووقف انتقال العدوى، كما حصل في الصين وفي بلدان أخرى، وذلك بالتعاون والوعي والكف عن اتباع كل من هب ودب.

هل هناك لقاح أو علاج مرض كوفيد 19؟

السؤال الذي يطرحه الجميع: هل توجد أية أدوية لقاح أو علاجات يمكنها الوقاية من مرض كوفيد 19؟ أو علاجه؟ ليست هناك أية بينة على وجود أدوية أو لقاح قد يقيك من هذا المرض أو يعالجه، فلا يوجد لغاية يومنا هذا أي لقاح أو دواء محدد مضاد لمرض فيروس كورونا، فقط بعض الادوية أو بعض الوصفات التقليدية والمنزلية التي قد تخفف من أعراضه، لكن منظمة الصحة العالمية لا توصي أبدا بأخذ أي علاج بدون استشارة الطبيب المعالج، وينبغي إدخال المصابين بهذا الجائحة إلى المستشفيات، ويتعافى معظم المرضى بفضل الرعاية الداعمة.

ويجري حالياً تحري بعض اللقاحات المحتملة والأدوية الخاصة بعلاج هذا المرض تحديداً. ويجري اختبارها عن طريق التجارب السريرية. وتقوم المنظمة بتنسيق الجهود المبذولة لتطوير اللقاحات والأدوية للوقاية من مرض كوفيد 19 وعلاجه.

وتتمثل السبل الأكثر فعّالية لحماية نفسك والآخرين من مرض كوفيد 19 في المواظبة على تنظيف اليدين، وتغطية الفم عند السعال بثني المرفق أو بمنديل ورقي، والابتعاد مسافة لا تقل عن متر واحد (3 أقدام) عن الأشخاص الذين يسعلون أو يعطسون. (انظر: كيف يمكنني حماية نفسي ومنع انتشار المرض؟).

هل المضادات الحيوية فعّالة في الوقاية من مرض كوفيد 19 أو علاجه؟

المضادات الحيوية تستطيع أن تقضي على العدوى الجرثومية، ولا تقضي أبدا على الفيروسات بما فيهم مرض فيروس كورونا، فهي لا تقضي عليه ولا ينبغي استعمالها كوسيلة للوقاية من مرض فيروس كورونا، بل يحذر بشدة من استعمالها بدون استشارة الطبيب.

وخير علاج لجائحة  مرض كوفيد 19 هو جلوسك في بيتك والدعاء، والمحاولة الحد من أي تجمعات.


مرض فيروس كورونا






























هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

محتوى الموضوع